A+ A-
مركز القدس ينهي برنامجاً تدريبياً لتطوير أداء عضوات المجالس وتعزيز مشاركتهن السياسية بمشاركة 120 عضوة مجلس بلدي

2015-08-20

بمشاركة 120 عضوة مجلس بلدي من 85 بلدية في المملكة
مركز القدس ينهي برنامجاً تدريبياً لتطوير أداء عضوات المجالس وتعزيز مشاركتهن السياسية
أنهى مركز القدس للدراسات السياسية اليوم في البتراء، ورشة تدريبة ثانية لعضوات المجالس البلدية في المملكة بعنوان "تطوير أداء عضوات المجالس البلدية وتعميق مشاركتهن السياسية"، حيث شاركت في هذه الورشة ستون سيدة يمثلن أكثر من أربعين بلدية.
واشتمل البرنامج التدريبي على موضوعات وعناوين تتعلق بتعزيز وتعميق المشاركة السياسية للمرأة الأردنية، حيث تلقت المشاركات لمحاضرات تناولت تجربة المرأة الأردنية في مجال العمل السياسي، وجرى نقاش موسع بين المشاركات حول واقع المشاركة السياسية للمرأة في الأحزاب والمجالس البلدية ومجلس الأمة بغرفتيه، كما جرى استعراض الدور الذي تعلبه المنظمات النسائية في تعزيز دور المرأة وتمكينها.
كما اشتمل البرنامج التدريبي على عناونين أخرى، تتعلق بـ "الدور التنموي للمجالس البلدية" و"الموازنات المستجيبة للنوع الاجتماعي" حيث تلقت المشاركات تدريبات مكثفة في هذه المجال من قبل خبراء ومختصين من الأردن ومصر والمغرب.
وجرى خلال الدورة التدريبية تبادلاً للخبرات بين المشاركات الأردنيات ومشاركات من كل من المغرب وتركيا، تناولت السمات المشتركة وعناصر التميز والاختلاف بين تجارب هذه الدول.
كما جرى تنظيم لقاء حواري بين المشاركات وكل من السيدة عبلة أبو علبة، النائب السابق والأمين الأول لحزب الشعب الديمقراطي الأردني والسيدة آمنة الزعبي، الأمينة العامة السابقة للاتحاد العام للمرأة الأردنية والشخصية القيادية في الحركة النسائية الأردنية.
وشارك في التدريب كل من: عريب الرنتاوي مدير مركز القدس والدكتور أحمد الشقران والسيد ثامر العوايشة من الأردن، والسيدة نجاة أبركان عضو مجلس بلدي منتخب عن حزب التقدم والاشتراكية، والنائبة في البرلمان المغربي السيدة ربيعة حنينشي، ومن تركيا الدكتور هجران شيليكياي مسؤولة قسم العمل البلدي والحكم المجلي في حزب العدالة والتنمية، ومن فلسطين الدكتور نصر عبد الكريم أستاذ المالية في الجامعة العربية الأمريكية وخبير في موازنات النوع الاجتماعي، ومن مصر الدكتور عادل لطفي خبير في المنهج الحقوق للتنمية.
وكان المركز قد أنجز في شهر تموز / يوليو الماضي، الدورة الأولى، والتي اشتملت على تدريب ستين سيدة من العضوات المنتخبات في المجالس البلدية وأمانة عمان الكبرى، وبهذا يكون إجمالي عدد من تلقين التدريب في سياق هذا البرنامج 120 سيدة يمثلن 85 بلدية وقرية ومدينة في الأردن، علما بأن رسائل الدعوة وجهت لمائة مجلس بلدي للمشاركة في أعمال الدورة في مرحلتيها.
ويهدف البرنامج التدريبي تمكين النساء وتعزيز مشاركتهن، وتطوير أداء العضوات المنتخبات في المجالس البلدية، ورفع قدرتهن على خدمة المجتمع المحلي وزيادة إسهامهن في رفع وتعزيز مكانة المرأة الأردنية، وتعزيز مشاركة النساء الأردنيات في الانتخابات البلدية والبرلمانية في المراحل القادمة.